اهم المواضيع

اخبار ونشاطات عامة

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في رحاب جامعة الامام جعفر الصادق(ع)

   
723 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   17/10/2017 1:37 مساءا

استقبل رئيس مجلس ادارة جامعة الامام جعفر الصادق (ع) العلامة السيد حسين بركة الشامي الدكتور علي رزوقي مدير التعليم العالي الاهلي واعضاء اللجنة الوزارية المرافقة له للاطلاع على استعدادات الجامعة للعام الدراسي الجديد .

 وكان في استقبالهم رئيس الجامعة الدكتور نهاد حسوبي ومساعد رئيس الجامعة الدكتور مهند السوداني والدكتور سلمان البهادلي ممثل الجهة المؤسسة للجامعة وعمداء الكليات ورؤساء الاقسام العلمية واعضاء الهيئة التدريسية في الجامعة وفروعها في المحافظات.

وتم خلال اللقاء اطلاع اعضاء اللجنة الوزارية على كافة الاستعدادات العلمية والادارية التي هيأتها جامعة الامام جعفر الصادق (ع) لانجاح العملية العلمية للعام الجامعي الجديد 2017-2018 في المركز والفروع في المحافظات.

وفي لقاء اجرته الدائرة الإعلامية مع الدكتور علي رزوقي اشاد بالجهود المبذولة من قبل الجامعة للنهوض بواقع التعليم العالي الاهلي في البلد، والذي يعد الرديف الاساس للتعليم الحكومي.

 حيث قال: ان جامعة الامام جعفر الصادق صرح علمي يعد من مفاخر التعليم الاهلي في العراق، وبفضل صدور قانون التعليم العالي الاهلي الجديد رقم 25 لعام 2016 تم التكييف والاعتراف النهائي بفروع الجامعة كافة وهي سبعة فروع تنتشر في المحافظات العراقية، بالاضافة الى المركز في بغداد، وإن اليوم الجامعة تشغل مساحة واسعة من مساحة العراق، وتمتد على جغرافيا البلد بشكل كامل. وتضم طلابا يمثلون طيف العراق الواسع.

وأكد رزوقي أن جامعة الامام جعفر الصادق (ع) بحمد الله خطت خطوات نحو العالمية، من خلال الارتقاء ببناها التحتية، واستكمال ملاكاتها العلمية بحيث اصبحت واحدة من الجامعات العراقية التي يشار اليها بالبنان.

واضاف: ان هذه الزيارة جاءت بناء على تكليف من قبل معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عبد الرزاق العيسى، للتأكد من توافر المستلزمات العلمية لاستقبال العام الدراسي الجديد، نضمن لطلابنا ان ينخرطوا في مثل هذه الجامعة الرصينة، لتلقي المعلومات العلمية الحديثة فيها.

واكد العلامة السيد الشامي: ان جامعة الامام جعفر الصادق (ع) لا شك انها تعدُ رقما جديدا في العراق الجديد وانها رقم كبير، واستطاعت ان تتحول من حلم يرواد اذهان المصلحين والمفكرين والعلماء والباحثين، هذا الحلم اليوم تحول الى حقيقة عميقة ممتدة على طول جغرافيا العراق، ومدنه وقصباته.

واضاف الشامي: نحن نعلم ان جامعتنا بمقدار ما تعطي وتثمر فإن لها اعداء وحاسدين، وإن لها متربصين، ولكننا نمضي بخطى واثقة راسخة قوية، ولا تهمنا تلك التقولات.

كما اكد الشامي: ان جامعتنا تعمل مع الوزارة لتطبيق جميع قوانينها وتعليماتها وتوجهاتها، ونطمح ان نكون الوجه المشرق للتعليم الاهلي في العراق، والنموذج الاسمى لهذا التعليم الذي نشهد فيه ثغرات هنا وثغرات هناك.

وقد شكلت الزيارة محطة مهمة وملتقى اكاديمي ناجح حيث كانت فرصة مثمرة للتعارف بين الوزارة ومفاصل الجامعة بمختلف تشكيلاتها وملاكاتها العلمية والادارية المطابقة للتعليمات الوزارية وقوانين العمل في الجامعات المتميزة.

 




محرك البحث

آخر تحديث

الاحصائيات

مواضيع من موقعنا

اعلان
22/11/20179 مشاهدة
اعلان
21/11/2017944 مشاهدة
جميع الحقوق محفوظة لدى جامعة الامام جعفر الصادق (ع) © 2016
3:45